«صادات» تقاضي صحيفة جمهورييت التركية بسبب مقالين استهدفا المؤسسة المشبوهة

شركة صادات

شركة صادات

أنقرة-«تركيا الآن»

فتح المدعي العام بأنقرة، تحقيقًا رسميًا مع جريدة «جمهورييت» التركية، إثر الشكوي الجنائية التي رفعتها مؤسسة الأمن التركية الخاصة «صادات» ضد «جمهورييت» على خلفية مقال نشرته الأخيرة يستهدف المؤسسة، بعد تصريحات زعيم المافيا التركي، سادات بكر التي كشف خلال  عن دور «صادات» في نقل أسلحة تركية إلى ميليشيات في سوريا، خصوصًا جبهة النصرة.

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع «جمهورييت»، فقد أغضب مقالان للصحفي إيشيك كانسو، بعنوان «صمت الحكومة عن صادات» و«حققوا مع صادات» الأسبوع الماضي، المؤسسة، مما دفعها لفتح دعوى ضد المديرين التنفيذيين في الجريدة والصحفي.

موضوعات متعلقة

وورد في المقالين أن مؤسسة «صادات» تعطي دروسًا في الاغتيالات والحروب غير النظامية، وكذلك تهم خيانة جنائية، مما دفع المؤسسة لرفع دعوى بتهمة السب والقذف والهجوم على مؤسسات الدولة ونشر معلومات غير صحيحة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع