زعيم المافيا لحزب أردوغان: محاكمة ممثلة لإدانتها المغتصبين «انعدام للضمير»

أزجي مولا وموسى أورهان

أزجي مولا وموسى أورهان

أنقرة- «تركيا الآن»

هاجم زعيم المافيا التركي، سادات بكر، حزب العدالة والتنمية برئاسة رجب طيب أردوغان، بعد مطالبة دفاع الرقيب موسى أورهان، بالسجن لمدة عامين و4 أشهر، للممثلة أزجي مولا، بتهمة الإساءة إليه.

كانت الممثلة أزجي مولا هاجمت الرقيب التركي موسى أورهان، المتهم باغتصاب إيبك إير، البالغة من العمر 18 عامًا في باتمان، وتسببه في انتحارها.

وفي ضوء ذلك، قال زعيم المافيا التركي سادات بكر في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، «إن محاكمة أزجي مولا، التي تحدثت ضد مغتصبين، هي لحظة تنتهي فيها الإنسانية والضمير، وذلك في الوقت الذي يكون فيه هناك تقرير شرعي متناقض ضد يلدانا كهرمان، التي اغتُصبت وقُتلت على يد نائب حزب العدالة والتنمية تولجا آغار».

يُذكر أنه كشف في وقت سابق الصحفي التركي سادات سور، في تغريدة له على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن مراسلة قناة «23 TV» القرغيزية، التي تدعى يلدانا كهرمان، وعثر عليها مقتولة في شقتها في شهر مارس العام الماضي، تعرضت لحادث اغتصاب وقتل، ولم تنتحر كما هو معلن.

وسبق أن كشف زعيم المافيا التركي سادات بكر في مقاطع فيديو تورط تولجا آغار، نجل الوزير السابق محمد آغار، في قضايا اغتصاب.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع