وزير الخارجية التركي: أنقرة وباريس صديقتان وستظلان كذلك

مولود جاويش أوغلو

مولود جاويش أوغلو

باريس: «تركيا الآن»

قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إن تركيا وفرنسا دولتان صديقتان وحليفتان وستظلان كذلك دون أن تسمحا لسوء التفاهمات بإفساد علاقاتهما.

وأضاف جاويش أوغلو، في مقال له بصحيفة «لوبينيون» الفرنسية، الاثنين، بالتزامن مع زيارته الحالية إلى باريس، تلبية لدعوة نظيره جان إيف لودريان، أن العلاقات بين أنقرة وباريس مرت بمرحلة توتر غير معتادة، مشيرًا إلى أن الاتصال الهاتفي بين رئيس بلاده ونظيره الفرنسي، في مارس الماضي، منح الفرصة للبلدين لتعزيز علاقاتهما.

موضوعات متعلقة

وأكد جاويش أوغلو أن زيارته الحالية إلى باريس تندرج في سياق استمرار تعزيز العلاقات بين بلاده وفرنسا، لافتًا إلى وجود العديد من ملفات التعاون المشترك بين البلدين، مثل سوريا وليبيا وإقليم كاراباخ وشرق المتوسط، وفقًا لموقع «تي آر تي» التركي. 

وأعلنت الخارجية التركية، الأحد، في بيان، أن زيارة جاويش أوغلو إلى باريس تستغرق يومين حيث يبحث مع نظيره الفرنسي العلاقات بين أنقرة وباريس إلى جانب علاقات تركيا مع الاتحاد الأوروبي وقضايا إقليمية ودولية.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع