نائب بحزب أردوغان يرفض تحقيق البرلمان: لا تعنينا مشاكل المافيا على «تويتر»

بولنت توران

بولنت توران

أنقرة-«تركيا الآن»

رد نائب رئيس حزب العدالة والتنمية عن التكتل الحزبي، بولنت توران، اليوم الاثنين، على طلب المعارضة التركية بتشكيل لجنة تحقيق برلمانية لبحث تصريحات زعيم المافيا التركية، سادات بكر، التي فضح خلالها جرائم النظام التركي.

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع «جمهورييت»، قال توران إن البرلمان التركي لا يضع على جدول أعماله مشاكل زعماء المافيا و«تويتر» بل ينتبه إلى أزمات الأمة، زاعمًا أنه إذا كان هناك من يخطئ داخل الحزب سيحاسب علي ذلك.

وادعي أن ليس صحيحًا أن تعتمد المؤسسات والجمعيات الحكومية علي رجل يخطب أمام الشاشة وهاجم المعارضة التركية علي أنها تصدق ادعاءات بكر بأن المعارضة التركية ليست بمكانًا يعتمد فيها القيل والقال والسب والإهانة.

موضوعات متعلقة

وأشار إلي أن المعارضة التركية أصبحت تنتهج نهج الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في الحديث وتوجيه الخطاب إلى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

ورد توران علي تصريحات زعيم المعارضة التركية، كمال كليتشدار اوغلو، بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، بأن كليتشدار يصر على إجراء انتخابات مبكرة خاصة بعد مجيء الرئيس الأمريكي، جو بايدن إلى الحكم، لأنه توعد بالإطاحة بحزب العدالة والتنمية في تركيا.

واتهم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، بتقاضي الأموال والرشاوي من الولايات المتحدة الأمريكية، وهذا هو الأمر الذي دفع الحزب إلى المطالبة بانتخابات مبكرة.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع