«الشعوب» يعري قمع أردوغان: يخطط لإغلاق الحزب للتستر على فضائح زعيم المافيا

بيرفين بولدان

بيرفين بولدان

أنقرة: «تركيا الآن»

انتقدت الرئيسة المشاركة لحزب الشعوب الديمقراطي، بيرفين بولدان، عدم التحقيق في ادعاءات زعيم المافيا التركية «سادات بكر»، في الوقت الذي تتعالي فيه الأصوات المنادية بإغلاق الحزب الكردي من جانب حزب العدالة والتنمية الحاكم وحليفه حزب الحركة القومية الذي يتزعمه دولت بهتشلي.

وصرحت بولدان، خلال اجتماع المجموعة البرلمانية لحزبها، قائلة، «كلما انكشفت فضائحهم، يفكرون في حزب الشعوب الديمقراطي والأكراد. في هذه الأيام قامت هذه الحكومة بوضع الدستور والقانون على الرف. لم يتم التحقيق في اداعاءات المافيا، لكنهم يرفعون دعاوى إغلاق على حزب الشعوب الديمقراطي. لا ينبغي لأحد أن يشك في أن قضية الإغلاق التي فتحوها ستجعل حزب الشعوب الديمقراطي أكبر وأقوى».

وردًا على كلمات زعيم حزب الحركة القومية دولت بهتشلي، فيما يتعلق بقضية الإغلاق الثانية المرفوعة ضد حزب الشعوب الديمقراطي، قالت بولدان، «العيون موجهة نحو المحكمة الدستورية. التعليمات صدرت إلى القضاء بأن تكون العيون على المحكمة الدستورية. لا، ستتجه الأنظار إلى المنظمات الإجرامية والعصابت التي تتحالف معها، والجرائم التي ترتكبونها معًا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع