ابنة مؤسس «بارامونت»: صديق أردوغان المقرب احتل الفندق بالدبابات

ياسمين أوراس وفندق بارامونت

ياسمين أوراس وفندق بارامونت

أنقرة: «تركيا الآن»

أكدت ياسمين أوراس، ابنة المؤسس والمالك الأول لفندق «بارامونت»، أتيلا أوراس، أن رئيس مجلس إدارة شركة «أكبا» القابضة، والمقرب من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، جيهان أكشي أوغلو، هاجم الفندق بدبابات الدولة في يوم وفاة والدها.

وقالت ياسمين التي حلت ضيفة على قناة «زانكا تي في» على «يوتيوب»، «لقد دخل أكش أوغلو إلى فندقنا يوم وفاة والدي بالدبابات. دخل فندقنا بدبابات جمهورية تركيا! في ذلك الوقت كان يجري أكشي أوغلو تعديل في ثكنات الدولة، غزا الفندق. لم أر شيئًا كهذا في أي مكان في العالم. يدخل بدبابات الدولة الفندق!»، وفقًا لموقع «ميلي» التركي.

موضوعات متعلقة

يأتي ذلك بعد أن كشف زعيم المافيا التركية، سادات بكر،  عن الوكر السري للحكومة التركية، مشيرًا إلى إقامة بعض المسؤولين في فندق باراماونت في مقاطعة بودروم، التابعة لمدينة موغلا التركية.

وقال في الفيديو التاسع، الذي نشره الأحد على «يوتيوب»، إن «فندق باراماونت يملكه رجل الأعمال التركي الشهير سيزجين باران كوركماز، الذي تبحث عنه الحكومتان التركية والأمريكية، وفيه يقطن رجال الدولة الموالين للسلطة الحالية».

وأضاف سادات، «يقيم في الفندق رئيس المحكمة الإدارية الإقليمية «أسد توكلو»، ذلك الرجل الذي ألغى قوانين فرضها وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، ويعيش توكلو هذا كما يحلو له حتى إنه يذهب إلى عمله بسيارة X5 (على الزيرو)».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع