إثيوبيا: ملتزمون بحل أزمة سد النهضة على الرغم من موقف مصر والسودان

سد النهضة

سد النهضة

كتبت: هبة عبد الكريم

جددت السلطات الإثيوبية مزاعمها حول حسن نيتها بشأن أزمة سد النهضة، مبينة أنها مهتمة لحل الخلافات مع دول المصب وتلتزم بالحلول الأفريقية.

وعلى لسان سفير إثيوبيا لدى كوبا، شيبرو مامو، قالت السلطات الإثيوبية  «على الرغم من التصريحات المحبطة من مصر والسودان بشأن المفاوضات الثلاثية بشأن سد النهضة، فقد واصلت إثيوبيا المفاوضات بحسن نية وبالتزام كامل لحل القضايا والتوصل إلى حل يربح فيه الجميع».

وزعم السفير إلى أن الجيش السوداني هاجم المدنيين وخرب ممتلكاتهم وزحف على الأراضي الإثيوبية عندما حولت الحكومة مواردها واهتمامها لاستعادة عملية إنفاذ القانون في تيجراى.

من جهة، صرح  إن إثيوبيا مهتمة بتعزيز علاقاتها مع دول الكاريبي، مشيرًا إلى أن بلاده مهتمة للغاية بالتعاون مع دول منطقة البحر الكاريبي، ولديها اهتمام كبير بمواصلة توسيع وتعميق التعاون مع الكاريبيين، وفقُا لوزارة الخارجية الإثيوبية.

وعلى صعيد آخر، زعم السفير أن الحكومة الإثيوبية تقدم مساعدات إنسانية للمتضررين في إقليم تيجراي بالتعاون مع الوكالات الإنسانية الدولية. إلى جانب ذلك، تعمل الحكومة على إعادة تأهيل المؤسسات الاجتماعية وإعادة بناء البنى التحتية.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع