«اللص الشريف التركي» عن «ميلان غاز»: لدي أوراق تثبت كيف استوليتم على الشركة

سادات بكر

سادات بكر

أنقرة: «تركيا الآن»

هاجم زعيم المافيا التركية، سادات بكر، الإعلامي يلدريم دمير أورين، مالك مجموعة «دمير أورين» الإعلامية التركية، مجددًا، بعدما كشف عن عدم سداده قرضاً بقيمة 750 مليون دولار، حصل عليه من بنك «زراعات» في بيع مجموعة دوغان الإعلامية.

ووجه بكر اتهامات إلى أورين عبر مجموعة تغريدات، قال فيها: «سننتقل الآن يا صاحبي (دمير أورين)، إلى ملف بيعك شركتي (أوياك- وتوتال) بسعر باهظ لمجموعة (أوياك)، كما سنتحدث عن شركة الغاز (ميلان غاز)».

وقال: «إن ملف شركة (ميلان غاز)، تحت يدي الآن كاملًا. وبدأت بقراءته، ولدي أوراق تُثبت كيف جعلتم الشركة تنهار واستوليتم عليها».

وأضاف: «سأخبرك أيها القُطني، كيف ساعد مالك شركة الغاز (ميلان غاز)، الأصلي، شوقي كورت كايا، والدك الذي كان لا يملك قرشًا واحدًا، وكيف فتح والدك أول متجر له، وسأشرح كيف أن والدك تعامل مع المافيا ورجال الدولة واستولى على شركة (ميلان غاز)، من صاحبها، وكذلك العديد من الممتلكات».

وتابع: «سأخبرك يا هذا، كيف أنك حرقت قصرك حتى تأخذ أموالًا باهظة من شركة التأمين الخاصة باللوحات التي عندك، سأجننك».

موضوعات متعلقة

وفي تغريدة أخرى، قال: «يا قُطني، كان لوالدك مقولة شهيرة مفادها بأنه إذا تم إعطاؤه صكًا، فسوف يشتري إسطنبول بأكملها. وهذا لأن والدك لم يُعطِ لأحد نقوده. واستولى على أموال المافيا وأموال الدولة في آن واحد».

وقال: «عندما ينتهي حديثي عنك، ستفقد جميع ممتلكاتك، وعندما تتغير السلطة ستذهب إلى السجن بالتأكيد».

وأضاف: «يادمير أورين، إن المصير نفسه ينتظر الصحفيين المزيفين والمحاورين المزيفين في وسائل الإعلام. سترى كل شيء. سأقودكم جميعًا إلى الجنون».

وتابع: «سأوضح للجميع كيف قمت ببيع شركتي (أويكا - وتوتال) الخاصة بالجنود الأتراك البواسل، لمجموعة (أوياك) بسعر باهظ. حتى أنني أعرف عضوًا في الإدارة الجديدة، قال إن هذا غير قانوني، ولن أوقع عليه. كل شيء سيكون ممتعًا جدًا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع