باباجان: تركيا تحولت إلى دولة ترتكب فيها الجرائم في وضح النهار

علي باباجان

علي باباجان

إسبرطة: «تركيا الآن»

أدان رئيس حزب الديمقراطية والتقدم التركي المعارض «ديفا»، علي باباجان، الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس، على مبنى الرئاسة الإقليمي على حزب الشعوب الديمقراطي بمدينة إزمير، حيث أسفر عن وفاة موظفة بالحزب تُدعى دنيز بويراز.

وقال باباجان في مؤتمر حزبه بمدينة إسبرطة التركية، اليوم الجمعة، «لقد حولوا تركيا إلى بلد يُرتكب فيها جرائم القتل في وضح النهار، يجب أن تتخذوا موقفًا حازمًا على الفور ضد العنف السياسي. لقد سمعنا صرخاتكم كثيرًا، يمكنكم أن تقوموا بذلك عندما تشاءون، إذن فلتسحبوا تلك العصابات».

موضوعات متعلقة

وتابع باباجان موجهًا حديثه لأردوغان: «أريد أن أخاطب السيد الرئيس، لقد جئت إلى الدولة بأصوات الشعب، جئت وقلت (سوف أناضل لمدة 3 أعوام)، ولكنك جئت وأسقطت دولتنا بالحفرة لمدة 3 سنوات، للأسف سقطت الدولة بأكملها في الحفرة».

يُذكر أن مواطنة تركية قُتلت في هجوم إرهابي على مبنى الرئاسة الإقليمية لحزب الشعوب الديمقراطي في إزمير، أمس الخميس. وقال الحزب إن عاملة بمقر الحزب تدعى دنيز بويراز، قتلت بعدما أطلق إرهابي الرصاص عليها، واعتقلت السلطات التركية منفذ الهجوم.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع