رئيسة إثيوبيا: الانتخابات ليست هدفنا النهائي وعلينا الاتحاد معًا

الرئيسة الإثيوبية

الرئيسة الإثيوبية

كتبت: هبة عبد الكريم

أدلت الرئيسة الإثيوبية سهلورق زودي، الاثنين، بصوتها في الانتخابات الإثيوبية فى العاصمة أديس أبابا، قائلة إن الانتخابات ليست الهدف النهائي لإثيوبيا.

وبعد التصويت، قالت رئيسة إثيوبيا إن ملايين الإثيوبيين يصوتون اليوم بشكل سلمي وديمقراطي لانتخاب حكومة شرعية تنشأ بإرادة الشعب، وفقًا لوكالة الأنباء الإثيوبية.

وأضافت «أنا سعيدة برؤية الناس يصوتون على نطاق واسع، إنه دليل عظيم على رغبتهم في الإدلاء بأصواتهم وممارسة حقوقهم الديمقراطية».

الرئيسة الإثيوبية

وأكدت سهلورق زودي، التي صوتت لأول مرة في حياتها كلها، أن الوفاء بالتزاماتها أمر مبهج، ويتعين على الإثيوبيين الآن أن يجتمعوا لحل التحديات لأن الانتخابات ليست الهدف النهائي.

وأوضحت «علينا نحن الإثيوبيين أن نتعاون في الأيام التي تأتي بعد الانتخابات من أجل إنشاء دولة تناسبنا جميعًا، مشددةً على أن الإثيوبيين يعطون مسؤولية كبيرة لقادتهم اليوم، وآمل أن تأخذ القوى السياسية ذلك في الاعتبار وتضمن انتقالًا سلميًا في هذه الانتخابات».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع