الجيش الإثيوبي يعترف بشن غارة جوية على إقليم تيجراي

إثيوبيا

إثيوبيا

كتبت: هبة عبد الكريم

زعم المتحدث العسكري الإثيوبي، الكولونيل، جيتنت أدان، الخميس، أن المقاتلين وليس المدنيين هم من أصيبوا في غارة جوية هذا الأسبوع في إقليم تيجراي، على عكس شهادات شهود عيان للصحف العالمية.

وقال المتحدث العسكري لـ«رويترز» في مقابلة من أديس أبابا، إن المقاتلين في بلدة توججا كانوا يرتدون ملابس مدنية، وإن الغارة الجوية كانت تكتيك عسكري مشترك وأن القوات الحكومية لا تستهدف المدنيين.

وأضاف أن المقاتلين لم يكونوا داخل السوق، وأنه لا يعلم عدد الخسائر في الأرواح جراء قصف قولته للإقليم، لكن سيعرف قريبًا.  

وكانت هذه التصريحات أول إقرار من قبل الجيش الإثيوبي بتنفيذ غارة جوية على تيجراي، وقال مسؤول طبي إن غارة جوية قتلت ما لا يقل عن 43 شخصًا في البلدة يوم الثلاثاء.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع