الشباب القطري ينتفض ضد مشاركة إسرائيل في بطولة العالم للجمباز بالدوحة

لاعب المنتخب الإسرائيلي للجمباز

لاعب المنتخب الإسرائيلي للجمباز

الدوحة: «تركيا الآن»

استنكر الشباب القطري استضافة اتحاد بلادهم للجمباز، الفريق الممثل للكيان الصهيوني المحتل، المكون من 3 لاعبين، في بطولة العالم للجمباز، التي انطلقت فعالياتها أمس الأربعاء، وتستمر حتى السبت المقبل، في قبة أسباير بالعاصمة الدوحة.

ودشن رواد موقع التغريدات القصيرة «تويتر» من الشباب القطري، حملة مقاطعة لبطولة العالم للجمباز، التي تستضيفها بلادهم، إذ اعتبروا مشاركة الفريق الإسرائيلي «حلقة جديدة من مسلسل التطبيع الرياضي».

لاعب المنتخب الإسرائيلي للجمباز

وقال حساب على «تويتر»، باسم «شباب قطر ضد التطبيع»: «نحن قطريون نرفض رفضًا تامًا وقاطعًا الوجود الإسرائيلي على الأراضي القطرية، والكيان الصهيوني غير مرحب به، وإن كانت رياضة فهو يمثل كيانه المنتهك لحقوق الفلسطينيين، ولا يعقل أن ندعم الشعب الفلسطيني وفي نفس الوقت نستقبل عضواً من الكيان الإرهابي الذي هجر وانتهك حقوق إخواننا في فلسطين».

وندد «شباب قطر ضد التطبيع» بعزف النشيد الوطني الإسرائيلي على أراضيهم، وقال «التطبيع لا يكمن فقط في استضافتهم، لأنه في حال فوز فريق الكيان سيرفع أيضًا العلم الإسرائيلي ويعزف النشيد الوطني للاحتلال في قبة أسباير».

لاعب المنتخب الإسرائيلي للجمباز

وفي تغريدة أخرى، أكد «شباب قطر ضد التطبيع»: «رغم سلسلة تهجير وانتهاكات الكيان المحتل لإخواننا وأخواتنا في حي الشيخ جراح وحي سلوان وقرية بيتا في الآونة الأخيرة، والقصف على غزة، إلا أن الاتحاد يستضيف اللاعب والجندي أرتم دولجوبيات، الذي يخدم كرقيب في قاعدة تل هشومر في فلسطين المحتلة».

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تستضيف قطر المنتخب الإسرائيلي للجمباز على أراضيها، إذ شارك كذلك في بطولة 2018، التي استضافتها الدوحة، ما أثار غضب القطريين آنذاك.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع