زعيم المافيا لوزير الداخلية التركي: ابحث عن سارقي الدولة بدلا من حظر صفحاتي

سادات بكر وصويلو

سادات بكر وصويلو

أنقرة-«تركيا الآن»

هاجم زعيم المافيا التركي، سادات بكر، وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، بعد تأييد محكمة أنقرة لقرار منظمة حرية التعبير التركية بإغلاق حسابات بكر على موقعي «تويتر» و«يوتيوب».

كان زعيم المافيا التركي، سادات بكر، توعد اليوم الجمعة الحكومة التركية بعد القرار بأنه سيدفع قادتها إلى الجنون.

موضوعات متعلقة

وقال بكر في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» ساخرًا من اسم وزير الداخلية: «سليمان المزين، بدلًا من الحصول على قرار من المحكمة لإغلاق صفحاتي، يجب عليك أن تبحث كيف تتعرض الدولة للسلب».

وأضاف: «سليمان، إذا كان نائب رئيس الإدارة المحلية لحزب العدالة والتنمية وهو عضو مجلس السياسة الاقتصادي الرئاسي، كوركماز كاراجا، يعتقد أنه يمكن أن ينقذ نفسه بالقول إنه أخذ سيارة (Audi a8) من رجل الأعمال التركي، سيزجين باران كوركماز، لمدة 3 أشهر وليست كهدية، فهو لا يعرفني بعدُ مثلك» .

موضوعات متعلقة

وأردف موجهًا حديثه عن كوركماز كاراجا: «ما الموضوع الذي طلب مني أن أناقشه مع رجل أعمال من قونية؟ أنتظر الإجابة. وكم المبلغ الذي يحصل عليه من شركة «سوتاش» والشركات المماثلة؟ وما الفائدة التي يحصل عليها من رعاية الشؤون الخاصة لمثل تلك الشركات؟».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع