زعيم المعارضة التركية: أصبحنا أكبر دول غسيل الأموال.. وأردوغان يأكل الحرام

كليتشدار أوغلو

كليتشدار أوغلو

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد زعيم المعارضة التركية ورئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، أن تركيا في عهد النظام الحاكم برئاسة رجب طيب أردوغان، أصبحت واحدة من أكبر دول (غسيل الأموال) في أوروبا.

موضوعات متعلقة

وقال كليتشدار أوغلو، في كلمة له باجتماع الكتلة الحزبية بالبرلمان التركي، الثلاثاء، «تعتبر تركيا من أكبر دول غسيل الأموال في أوروبا، لم نشهد قط مثل هذا العار في تاريخ جمهورية تركيا. لقد قبلوا بالمخدرات، والمقامرة، والاتجار بالنساء، قبلو بكل شيء». متابعًا، «يأكلون الحرام».

وأضاف: «ليس من الممكن القيام بأي أعمال اليوم في تركيا دون رشوة! نرى أنه من غير الممكن القيام بأعمال تجارية دون رشوة، أصبحت حكومة جمهورية تركيا يحكمها العالم السفلي (المافيا) ومجتمع القصر يتغذى على الرشوة».

وأردف: «ضبطوا 615 كيلو جرامًا من الكوكايين في ميناء مرسين، و540 كيلوجرامًا بمدينة إزميت التركية، لكن ليس هناك من يفتح التحقيق حول الموضوع. الله أعلم، هل طرحوا هذا الكوكايين في الأسواق سرًا؟ هل يمكن قبول مثل هذا العار؟!».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع