رئيس وزراء تركيا الأسبق: أردوغان منافق يشوه القومية والمعتقدات الدينية

داود أوغلو

داود أوغلو

كوجالي: «تركيا الآن»

انتقد رئيس حزب المستقبل، أحمد داود أوغلو، الحكومة التركية، والرئيس رجب طيب أردوغان، لصمتهم حول ما يحدث في تركستان الشرقية.

وقال خلال لقاء جمعه بأعضاء حزب المستقبل بمدينة كوجالي، لإحياء ذكرى مذبحة سربرنيتسا، التي تمر ذكراها اليوم، «أولئك الذين يشوهون القومية والروحانية والمعتقدات الدينية ويتحدثون عن جغرافية القلب التاريخية يشاهدون ما يحدث في تركستان الشرقية بطريقة هادئة، وإخواننا وأخواتنا في معسكرات الاعتقال، وتتعرض نسائنا وأخواتنا للاغتصاب هناك».

موضوعات متعلقة

وأضاف: «كانت تركيا رائدة عندما وقفت إلى جانب سريبرينيتشا، لكن العالم كله يدافع اليوم عن تركستان الشرقية، ولم تصدر أنقرة أي صوت».

ووجه داود أوغلو رسالة إلى أردوغان وحليفه رئيس حزب الحركة القومية، دولت بهتشلي، قال فيها «أولئك الذين يحيون ذكرى مذبحة سريبرينيتشا اليوم ولا يتحدثون عن تركستان الشرقية هم منافقون ويخونون قضية الأمم المضطهدة، أولئك الذين يحكمون هذا البلد بسياسات منافقة فرقوا الأتراك، عن الأكراد، عن السنة، عن العلويين. نحن هنا لوضع حد لكل هذا التمييز».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع