تركيا تتوغل في إثيوبيا وتستحوذ على 6 مدارس في أديس أبابا وأوروميا

أردوغان

أردوغان

كتبت: هبة عبد الكريم

تولت مؤسسة معارف التركية، الإدارة الكاملة لمدرسة كانت تديرها في السابق حركة الخدمة، التابعة للداعية التركي فتح الله جولن، في ولاية أوروميا الإثيوبية، بعد سنوات من المعارك القانونية.

وقال ممثل مؤسسة معارف في إثيوبيا، ليفينت شاهين، لوكالة الأناضول: «يجري التسليم الرسمي للمدرسة بعد الانتهاء من نقل الأصول».

وتعتبر المدرسة الموجودة في بلدة سبتة هي المدرسة الثانية في إثيوبيا التي تستحوذ عليها السلطات التركية من حركة الخدمة، بعد واحدة أخرى بمدينة هرر، استحوذت عليها‎ في يوليو 2019.

وقال شاهين إن «معركة قانونية جارية للسيطرة على 4 مدارس أخرى في العاصمة أديس أبابا، وقريبًا نتمكن من تجميد الحسابات المصرفية وأصول المدارس التي تديرها الحركة بأمر من المحكمة».

وتتهم الحكومة التركية حركة جولن بالتسلل إلى مؤسسات الدولة ثم محاولة الانقلاب في 15 يوليو 2016. وتقول أنقرة إن رجل الدين فتح الله جولن، المقيم في الولايات المتحدة، كان وراء محاولة الانقلاب التي راح ضحيتها 250 شخصًا.

وشنت الحكومة التركية حملة واسعة النطاق على من يشتبه في صلتهم بالشبكة في أعقاب محاولة الانقلاب وحتى الآن.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع