جبهة تيجراي تطلق سراح نحو ألف أسير من قوات آبي أحمد

إثيوبيا

إثيوبيا

كتبت: هبة عبد الكريم

قال زعيم الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، ديبريتسيون جيبريمايكل، إن الجبهة أطلقت سراح حوالي ألف جندي من القوات الإثيوبية النظامية، والذين جرى أسرهم خلال المعارك الأخيرة، فيما تشير التقارير إلى وقوع أكثر من 6 آلاف أسير في قبضة الجبهة تعتزم الجبهة تقديمهم للمحاكمات.

وأوضح جيبريمايكل في مقابلة مع وكالة «رويترز»، أن الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي قد أطلقت سراح ألف جندي يحملون رتبًا منخفضة، وأن أكثر من 5 الاف جندي ما زالوا تحت تصرف الجبهة الشعبية التي سوف تبقي على الضباط الكبار في الأسر حتى يمثلون المحاكمة.

موضوعات متعلقة

وأضاف أن الجنود الأسرى جرى اقتيادهم إلى حدود تيجراي الجنوبية مع منطقة أمهرة، يوم الجمعة، لكنه لم يذكر كيف تم التفاوض على الإفراج، فيما قال المتحدث باسم إدارة منطقة أمهرة الإقليمية إنه ليس لديه أي معلومات بشأن الإفراج.

واندلع القتال في تيجراي في نوفمبر الماضي عندما اتهمت الحكومة الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي بمهاجمة القواعد العسكرية في جميع أنحاء المنطقة، وهو ما نفته الجبهة، لكن الحكومة واصلت القتال وأعلنت النصر بعد ثلاثة أسابيع من اندلاع المعارك وسيطرت على العاصمة الإقليمية ميكيلي، لكن الجبهة الشعبية استمرت في القتال حتى طردت القوات الحكومية من عاصمة الإقليم.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع