آبي أحمد: إثيوبيا تواجه عدوًا «كالسرطان» وسنقتلعه من جذوره

آبى أحمد

آبى أحمد

كتبت: هبة عبد الكريم

قال رئيس الوزراء الإثيوبي، آبى أحمد، إن «الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي» ربما تكون المجموعة الوحيدة في التاريخ التي استخدمت قوتها السياسية لتدمير بلدها.

وأضاف رئيس الوزراء في بيان صدر اليوم الأحد، ونقلته وكالة «فانا» الإثيوبية، أن البلاد تواجه عدوًا مثل السرطان، وتوعد بـ«اقتلاعهم من جذورهم حتى لا ينمو مرة أخرى»، في إشارة منه إلى «الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي».

موضوعات متعلقة

وتابع آبي أحمد: «سيحدث هذا إذا عملنا جميعًا بجد للتخلص منه. لقد انطلق أبناء إثيوبيا من جميع الجهات للتصدي لهجمات الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، وهذا في حد ذاته انتصارًا، وقواتنا الدفاعية والإقليمية بدأت تأخذ مكانها الصحيح، وستكون هناك مضايقات لتعطيل ذلك، لكننا سوف نرد بشكل مناسب لوقف إطلاق النار». وأردف: «لدينا خطة واضحة، ماذا ولماذا وكيف وأين ومتى نفعل ذلك».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع