البرلمان التركي يصدق على تمديد حالة الطوارئ لمدة عام واحد

البرلمان التركي

البرلمان التركي

أنقرة: «تركيا الآن»

صدق البرلمان التركي على اقتراح حزب العدالة والتنمية بتمديد حالة الطوارئ في البلاد لمدة عام واحد بدلًا من التمديد لثلاثة أعوام، بعد معارضة قوية من الأحزاب السياسية المختلفة.

وذكر موقع «قرار» التركي، أن البرلمان صدق على تمديد فترات الاحتجاز الإضافية اعتبارًا من 31 يوليو 2021، ولمدة عام واحد، بناءً على ردود الأفعال في المجلس، حيث تم تقليص الفترة من ثلاث سنوات إلى سنة واحدة.

وذكر الموقع أن مقترح «قانون فترات الاحتجاز الإضافية يأتي من أجل مواصلة مكافحة الإرهاب بشكل فعال، وأن البرلمان راجع أمس المادة التي تنص على إعادة تنظيم فترات الاعتقال فيما يتعلق ببعض الجرائم».

موضوعات متعلقة

من جهة أخرى، قال نائب حزب الخير التركي، أيهان أرل، أن اللائحة غير دستورية، وأنه بتلك اللائحة تقول الحكومة الحالية «أريد الإبقاء على حالة الطوارئ لمدة عام إضافي دون إشراف برلماني. ويمكنني احتجاز أشخاص كما أريد، ويمكنني طردهم من القطاع العام، ولن أكون مسؤولة أمام أحد». وأضاف: «إن التضييق المتهور للحريات الدستورية واستمرار بعض الممارسات التي تنتمي إلى نظام حالة الطوارئ أمر غير مقبول».

من جهته قال نائب حزب الشعوب الديمقراطي عبد الله كوتش، إن اللائحة تم إدخالها لتهيئة البيئة للتعذيب وسوء المعاملة، وقال كوتش، «إن مشروع القانون هذا يهدف إلى تمديد فترة اعتقال النقابيين، فالطالب الذي يغرد على (تويتر) يتم اعتقاله واحتجازه لأيام. وكل يوم، يتم احتجاز المسؤولين التنفيذيين والموظفين في حزب الشعوب الديمقراطي لعدة أيام بناءً على هذا القانون. انتهى نظام حالة الطوارئ، وتبذل الحكومة الجهود لضمان استمرار حالة الطوارئ بالمخالفة للدستور».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع