القبارصة الأتراك يحرجون وفد «المرأة الحديدية» ويجبرونه على العودة لأنقرة

ميرال أكشنار

ميرال أكشنار

نيقوسيا الشمالية: «تركيا الآن»

انسحب وفد حزب الخير التركي المعارض الممثل عن رئيسته، ميرال أكشنار، في حفل «عملية السلام» المقام في قبرص الشمالية غير المعترف بها دوليًا، بسبب «أزمة برتوكولية»، وقرر العودة إلى أنقرة.

وقال الوفد أثناء عودته  إلى تركيا، إن «شؤون الدولة والعلاقات الدولية مبنية على عادات وممارسات غريبة، إذ جرى تخصيص مكان مختلف لهم غير المكان الذي من المفترض أن يتواجدوا فيه، بحجة أن هذا المكان مخصص لضيوف الرئيس أردوغان»، وفقًا لموقع «قرار» التركي.

ويزور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبرص المحتلة، وخلال الزيارة أعلن عن بناء بلاده برلمانًا ومجمع رئاسي للقبارصة الأتراك، كهدية من أنقرة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع