زعيم المافيا التركية: حسابي لم ينتهِ مع وزير الداخلية والصحفيين غير الشرفاء

سادات بكر وصويلو

سادات بكر وصويلو

أنقرة: «تركيا الآن»

جدد زعيم المافيا التركية، سادات بكر، هجومه على وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، مشيرًا إلى أن حسابه مع الأخير لم ينتهِ بعد.

وقال سادات بكر في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، «سليمان، حسابي لم ينتهِ معك ولا مع أولئك الذين جعلوك في تلك الوزارة حتى تتمكنوا من القيام بتلك الأشياء غير الشريفة، أقسم أن ذلك لم ينتهِ».

موضوعات متعلقة

وأضاف موجهًا هجومه للصحفيين الأتراك الذين يعملون لصالح وزير الداخلية صويلو والحكومة، وقال: «بعض الأشخاص غير الشرفاء والذين نشأوا في بيئة العاهرات ويظنون أنفسهم صحفيين، يقولون إنني أبرمت صفقة -أستثني الصحفيين الشرفاء- ولكن هؤلاء لا يقل شرفهم عن رواتبهم..»، متابعًا: «أقول لهؤلاء، إذا كنتُ أبرمتُ صفقة، كنت سأعود إلى تركيا ولن أفتح فمي مجددًا. إنهم يريدون التقليل مني وتهميشي، قد يكون من الممكن قتلي ولكن لا يمكن أبدًا تهميشي».

وأردف: «أيها العاهرون، أنا وعائلتي وأقاربي وأطفالي في التهلكة، ولكن مازالوا يعتقدون أن هذه لعبة!»، مضيفًا: «أصدقائي الأعزاء، ما قلته كان من الممكن أن يسقط ما لا يقل عن 50 حكومة ولكن شرف معظم الصحفيين يعادل رواتبهم».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع