تيجراي: وعود أردوغان وطائرات تركيا لن تنقذ آبي أحمد من الهزيمة الكاملة

آبيي أحمد

آبيي أحمد

كتبت: هبة عبد الكريم

أكد المتحدث باسم الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، جياتشو رضا، أن نظام آبي أحمد أوشك على الانهيار، وحذر في الوقت نفسه من أن الطائرات المسيرة التركية لن تفيد في حملة الإبادة الجماعية ضد مواطني تيجراي. 

وقال جياتشو عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أمس الاثنين، «لا أعرف الكثير عن الرئيس أردوغان ولا عن التزام تركيا بالمساعدة في حملة آبي أحمد للإبادة الجماعية ضد تيجراي. نحن نعلم أن رئيس إريتريا أسياس أفورقي ما زال يعتقد أنه يستطيع أن يأتي لإنقاذ آبي ويرسل المزيد من القوات إلى غرب تيجراي وعفر. ويواصل المزيد من التحركات اليائسة، على ما أعتقد».

وأضاف في عدة تغريدات: «لكننا نعرف شيئًا واحدًا مؤكدًا: لم يتبق سوى القليل حتى تصبح هزيمة نظام آبي أحمد كاملة، ولن يفيده شيء، لا صواريخ ولا طائرات بدون طيار من تركيا أو غير ذلك، ولا الفلاحون المجندون ولا طائرات الشحن القادمة من إريتريا».

وتابع جياتشو: «ظروفنا هي السبيل الوحيد للخروج من هذا المستنقع الذي هبطت فيه البلاد. يحتاج المجتمع الدولي إلى توحيد أفعاله للضغط على  الطغاة التوأم في القرن الأفريقي وعوامل تمكينهم الساذجة أينما كانوا».

كان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قد أجرى محادثة هاتفية مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، الأحد الماضي، وحسب البيان الصادر عن رئاسة الاتصالات برئاسة الجمهورية التركية، تناول الطرفان خلال المحادثة العلاقات التركية الإثيوبية والقضايا الإقليمية.

وأكد أردوغان خلال المكالمة أن بلاده تولي أهمية كبيرة لسلام واستقرار إثيوبيا، وقال إن تركيا تواصل تقديم جميع أنواع الدعم لأديس أبابا.

 

 

تويتات

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع