آبي أحمد يدعو أنصاره لمحاربة «جبهة تيجراي»: سنفككها للأبد

آبي أحمد

آبي أحمد

كتبت: هبة عبد الكريم

طالب رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، اليوم الأحد، شعبه بالوقوف بشجاعة معًا لمواجهة ومقاومة الجهود التي تبذلها الدبلوماسية والإعلام الغربى للضغط على أديس أبابا، وتفكيك الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي للأبد.

وذكر رئيس الوزراء في بيانه الصادر أن الدبلوماسية الغربية ووسائل الإعلام استمرت في بذل الجهود لترديد أصوات الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، مشيرا إلى أن «إثيوبيا في تاريخها مرت بالعديد من التحديات والمآزق، لكن التضحيات البطولية لأبناء إثيوبيا الشجعان أسقطت أعدائنا».

وقال إن عددًا من الدول في العالم شهدت مؤامرات مماثلة أدت إلى ظهور تهديدات بالتفكك في وقت وآخر، مثل يوغوسلافيا وسوريا والصومال وليبيا، وأضاف أن «ألمانيا واليابان وكوريا وفيتنام هي بعض الدول الرائدة التي نجحت في إحباط الأزمات التي مرت بها من خلال مواجهتها بوحدة قوية».

وتابع «هذه البلدان تعرضت للاختبار من خلال المآزق المروعة والأكثر تحديا، ومع ذلك، فقد تجاوزتها وأصبحت مزدهرة الآن باستخدام التحديات كنقطة انطلاق، مهما كانت التهديدات القادمة من العالم الخارجي أو التحديات التي تنشأ من داخل البلاد، عندما تكون هناك وحدة قوية بين شعب إثيوبيا، فإن التحديات لم تكن أبدًا فوق قدراتهم».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع