الصحافة الموالية لأردوغان: طالبان ليست إرهابية والفارون جواسيس وعلمانيون

حركة طالبان

حركة طالبان

أنقرة: «تركيا الآن»

قال الصحفي بجريدة «يني شفق» الموالية للحكومة التركية، خير الدين كارامان، إن «طالبان» ليست منظمة إرهابية، فهم أعضاء في حركة مقاومة تكافح من أجل الاستيلاء على الإدارة في أفغانستان وإقامة دولة تطبق الشريعة على أساس مذهبها وفهمها والعادات والتقاليد لديها، وبدلا من العمل ضد «طالبان» على المسلمين مساعدتهم، وتنفيذ جميع أنواع الأنشطة التي يمكن استخدامها من أجل تقليل أخطائهم».

وأضاف الكاتب: «إن بعض الفارين من أفغانستان جواسيس، وبعضهم علمانيون يعارضون الحكم الإسلامي بأي شكل من الأشكال، وبعضهم مسلمون ناقصون يعيشون أسلوب الحياة الحديث، وهربوا لخوفهم من تطبيق النظام الإسلامي».

موضوعات متعلقة

ووجه كارامان، نصيحة لحركة «طالبان»، قائلًا: «يجب على (طالبان) التصرف بالتشاور مع الشعب الأفغاني وإعطاء الأولوية للحكمة، وإذا كانت هناك اختلافات في الاجتهاد بشأن قضية ما، فمن الضروري أن تأخذ الأنسب لظروفك وتطبقها، طبعاً في الماضي كانت هناك بعض الاجتهادات والتفسيرات التي تناقضنا اليوم، ولكن لا يوجد التزام بتطبيقها ويمكن للفرد والمجتمع العيش كمسلم بدونها».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع