أردوغان يهاجم المعارضة: يحاولون تشويه حزبنا بأيديهم المتسخة

أردوغان

أردوغان

أنقرة: «تركيا الآن»

زعم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن حزب الشعب الجمهوري برئاسة كمال كليتشدار أوغلو، يعمل على الوصول إلى السلطة، من خلال الأكاذيب والاستفزاز، كما كان الحال قبل انقلاب عام 1960، وذلك على حد تعبيره.

وقال أردوغان، في كلمة له، اليوم الجمعة، خلال الاجتماع الاستشاري الإقليمي لحزب العدالة والتنمية، بمدينة كهرمان مرعش، «رغم أن حزب العدالة والتنمية حركة عمرها 20 عامًا، فإن لها جذورًا في الماضي. وهذا هو السبب في أننا نلفت الانتباه إلى مسؤوليتنا والعبء الثقيل الذي نحمله في كل فرصة. لسنا نحن فقط من نعرف هذه الحقائق، بل خصومنا أيضًا يعرفون هذا جيدًا»، وفقًا لما ذكره موقع «حرييت» التركي.

موضوعات متعلقة

وأردف: «من المفهوم أننا سنحتفل بمرور 100 عام على تأسيس جمهوريتنا، وأن أولئك الأشخاص الذين فسدت خططهم بشأن تركيا سيصبحون أكثر تهورًا في المرحلة التي تسبق عام 2023، إن الزيادة في محاولات زعزعة السلام الداخلي لأمتنا أكبر إشارة على ذلك».

وأضاف: «سياسة الكراهية التي أشعلها حزب الشعب الجمهوري هي جزء من هذه اللعبة. بعد أن فقد الأمل من الأمة، يحاول حزب الشعب الجمهوري الوصول للسلطة من خلال الاستفزاز والقذف والكذب».

وتابع: «يحاولون تشويه حزبنا بأيديهم المتسخة بدلًا من مواجهة التحرش والاغتصاب بأحزابهم. ولكن لن يستطيعوا أن ينجحوا. أمتنا ترى فن الدُمى ومحرك الدُمى جيدًا. بإذن الله لن نسقط نحن ولا أمتنا في هذه اللعبة. بإذن الله لن نسمح بفتنة بين أمتنا على الهوية العرقية والطائفية والأيديولوجية. ولهذا أريدكم أن تزيدوا مما تفعلون. حتى حلول عام 2023 سنتجول من باب إلى آخر، وننقل أعمالنا إلى إخواننا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع