اليونان تطالب تركيا باحترام قواعد حسن الجوار: مصالح أنقرة مع الهجرة

كيرياكوس ميتسوتاكيس

كيرياكوس ميتسوتاكيس

أثينا: «تركيا الآن»

ذكر رئيس الوزراء اليوناني، كرياكوس ميتسوتاكيس، أن مصالح تركيا تتماشى مع الهجرة، ورغم أن مصالح البلدين متوافقة، إلا أن هناك اختلافات كبيرة في الرأي، مضيفًا: «لدينا وجهات نظر مختلفة للغاية حول كيفية تطبيق القانون الدولي»، حسب موقع «تي 24» التركي.

وأضاف ميتسوتاكيس، في مؤتمر صحفي بمهرجان سالونيك الدولي الـ85: «سياستنا تجاه تركيا لا تتغير، نحن نسعى إلى علاقات جيدة مبنية على القانون الدولي واحترام قواعد حسن الجوار بشكل كامل»، وذلك ردًا على سؤال عما إذا كانت مطالب تركيا مستمرة حول إخلاء الجزر اليونانية في بحر إيجة من السلاح.

موضوعات متعلقة

وقيّم رئيس الحكومة اليونانية، إيجابيًا، عدم تسجيل توترات بين أثينا وأنقرة في السنة الجارية، شبيهة بتلك التي سادت في العلاقات بين الدولتين العام الماضي، وظهور مجالات للتفاهم بينهما في المجال الاقتصادي.

وأعرب ميتسوتاكيس، عن قناعته بأن من مصلحة الدولتين الحد من تدفق المهاجرين من أفغانستان ودعم اللاجئين على مقربة من حدود وطنهم، متابعًا: «بإمكاننا أن نتعاون بشكل أوسع حول مسألة اللاجئين، وهذا ما ركزت عليه مناقشتنا الأخيرة عندما تحدثت مع أردوغان، تركيا تعلم قدرة اليونان على حماية حدودها بشكل فعال».

وتعهد رئيس الوزراء اليوناني، بالقضاء على شبكات الاتجار بالبشر التي تهرب المهاجرين عبر الحدود، قائلًا: «لا أتوقع موجة جديدة من اللاجئين من أفغانستان، هدف الحكومة اليونانية هو وقف أي موجة قبل أن تصل إلى حدودها».

وأوضح رئيس الوزراء اليوناني، أنهم لن يتمكنوا من الاجتماع مع أردوغان، على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة، التي ستعقد في نيويورك في 21 سبتمبر، لأن جداول أعمالهم غير متطابقة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع