الإعلام التركي يفضح تناقضات أردوغان: يمدح بايدن ثم يتهمه بتمويل الإرهاب

أردوغان وبايدن

أردوغان وبايدن

أنقرة: «تركيا الآن»

سلطت الصحف المحلية التركية، الضوء على تناقض تصريحات الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، حول الولايات المتحدة الأمريكية ورئيسها، في غضون 3 أيام فقط، فبعد أن مدح علاقاته مع جو بايدن في 21 سبتمبر الجاري، تغير موقفه اليوم تمامًا.

موضوعات متعلقة

ووفقًا لموقع «خلق تي في» التركي، قال الرئيس التركي في 21 سبتمبر، أثناء زيارته للولايات المتحدة الأمريكية، على هامش المشاركة في الدورة الـ76 للأمم المتحدة، «خلال اللقاء الصادق والشامل مع صديقي العزيز الرئيس بايدن، في 14 يونيو، ببروكسل، أكدنا إرادتنا المشتركة بشأن هذه القضية. نحن على اتفاق كامل معه حول تحسين علاقاتنا الاقتصادية باعتباره أمر ممكن وضروري».

تغير هذا المشهد تمامًا، بمجرد أن عاد أردوغان إلى تركيا، إذ خرج اليوم بعد صلاة الجمعة، ليشن هجومه على الولايات المتحدة الأمريكية، وقال حول علاقاته مع أمريكا، «بصفتنا دولتين في الناتو، نحتاج لأن نكون في وضع مختلف تمامًا، لم أشهد حتى الآن مثل هذا الوضع مع أي من القادة السابقين للولايات المتحدة».

يُذكر أن الرئيس التركي أكد، الخميس، أن بداية عمله مع الرئيس بايدن لم تكون جيدة، وقال، «عملت بشكل جيد مع بوش الابن وأوباما وترامب، ولا يمكنني القول أن بداية عملنا مع بايدن جيدة».

وهدد أيضًا بفضح سياسات بايدن في المنطقة، وقال «بايدن ينقل الأسلحة والذخائر والمعدات إلى المنظمات الإرهابية في سوريا، ولن نقف مكتوفي الأيدي ونحن نشاهد ذلك».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع