زعيم المافيا التركية يكشف عن تورط حكومة أردوغان في تجارة المخدرات

سادات بكر

سادات بكر

دبي: «تركيا الأن»

شارك الصحفي التركي الشهير، إرك أجارير، تغريدات خاصة لزعيم المافيا التركي، سادات بكر، عبر حسابه الشخصي، إذ يكشف فيها بكر عن تورط حكومة أردوغان في تجارة المخدرات.

ووفقًا لموقع «جمهورييت»، قال بكر، إن هناك محاولة لإنشاء هيكل متكامل لتجارة المخدرات في تركيا بالتعاون مع البيروقراطيين والسياسيين.

وأضاف أنه منذ بدء المفاوضات بين تركيا والإمارات العربية المتحدة، بدأ وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، ونائب حزب العدالة والتنمية، تولجا آكار، في ترديد عبارات عن الإتيان به إلى تركيا، مشيرًا إلى أنه لن يتوانى عن فضح علاقتهم بالمخدرات وتجارتها.

وتحدث بكر، في يناير الماضي، عن تورط رئيس الوقف الأرمني في تركيا بدروس شيرين أوغلو، في قضايا غسيل أموال وإدخال أموال بطريقة غير شرعية للبلاد وتهريب مواد عبر سيارة خاصة إضافية، مما دفع كبار القادة لابتزازه لدفع 500 ألف ليرة تركية لإغلاق الأمر، وفي تلك الفترة نصحه أحد حراسه الشخصيين بالشكوى إلى كبار المديرين بالمحافظة.

وفي هذه الأثناء، رجح شيرين أوغلو، اللجوء إلى صويلو وإخباره والذي وعده بالقيام باللازم لإغلاق هذا الأمر تمامًا، ويظهر أن الشخص الذي رغب في ابتزاز شيرين أوغلو هو مدير فرع فوتو فيلم بمديرية الأمن، أكرم إرين أرميش.

ويُعرف أرميش، في الوسط، بأنه شخص اعتقل بتهمة مساعدة منظمة إجرامية في عملية نفذت ضد منظمة إجرامية ضُبطت فيها مئات الكيلوجرامات من الهيروين في 2011، ودخل السجن وأُطلق سراحه فيما بعد.

وكشف بكر، أن رجب كور أوغلو، صديق نجل وزير الداخلية التركي، تم القبض عليه وحُكم عليه بالسجن لمدة 21 عامًا لحيازته 20 كيلو من الكوكايين بغرض الاتجار، ورغم ذلك أطلقت المحكمة العليا سراحه، ليتم اعتقاله مرة أخرى بتهمة تجارة 30 كيلو من الكوكايين.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع