القوات البحرية التركية تطرد سفينة أبحاث قبرصية

السفن التركية

السفن التركية

أنقرة: «تركيا الآن»

طردت عناصر تابعة لقيادة القوات البحرية التركية، سفينة الأبحاث التابعة للجانب القبرصي اليوناني، من الجرف القاري التركي دون إذن السلطات. 

كانت الإدارة القبرصية اليونانية، أعلنت عن إنذار ملاحي «نافتكس»، في 24 سبتمبر، فيما يتعلق بأنشطة سفينة الأبحاث «Nautical Geo»، وفقًا للمعلومات الواردة من وزارة الدفاع الوطني، بحسب موقع «قرار» التركي.

ونظرًا لأن العمل الذي سيتم تنفيذه يقع معظمه داخل الجرف القاري التركي، لم يتم تنسيقه مع تركيا، فقد جرت عدة محاولات عبر القنوات الدبلوماسية لها بالمنطقة، ورغم أن هذه المحاولات من قبل تركيا، فقد حاولت سفينة الأبحاث الجغرافية البحرية، صباح أمس، التعدي على الجرف القاري التركي.

وعليه تم تحذير سفينة الأبحاث «Nautical Geo»، من قبل السفينة التابعة للبحرية التركية، والتي كانت تقوم بأنشطة استطلاع ومراقبة في المنطقة ضمن نطاق عملية درع البحر الأبيض المتوسط. وعلى الرغم من ذلك، فقد تم اليوم الاثنين، إخراج سفينة الأبحاث من الجرف القاري التركي بعد دخولها الجرف القاري دون إذن.

كانت وزارة الخارجية التركية، قالت السبت، إن اليونان وقبرص «تواصلان مساعي تصعيد التوتر شرق المتوسط» من خلال «أنشطتهما الاستفزازية أحادية الجانب»، التي قامت بها خلال الشهور الأخيرة.

وذكرت في بيان لها، أن «اليونان انتهكت الجرف القاري التركي في الآونة الأخيرة، كما أعلنت قبرص أنها ستبدأ غداً (الأحد) أنشطة تنقيب تنتهك من خلالها حقوق قبرص التركية والجرف القاري التركي، وستؤدي كل هذه التصرفات أحادية الجانب إلى زيادة التوترات وتهديد السلام والاستقرار في شرق المتوسط»، مؤكدة أن أنقرة تتخذ الخطوات اللازمة في الميدان وعلى الطاولة ضد مواجهة التصرفات الأحادية لليونان وإدارة جنوب قبرص.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع