موقعة «البوسفور».. انتفاضة الأتراك ضد الديكتاتور

الأصفاد وبوغازيتشي

الأصفاد وبوغازيتشي

إسطنبول: «تركيا الآن»

ما زالت جامعة بوغازيتشي (البوسفور) تقف صامدة أمام إصرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على تعيين أوصياء له على الجامعة، فبعد أن رضخ الرئيس لمطالب الطلاب بإقالة عضو حزب العدالة والتنمية، مليح بولو، عين وصيًا آخر، ظنًا منه أن الطلاب سيرضخون. 

بولو ومحمد ناجي إنجي

 

أردوغان يعاند الطلاب

بعد انتفاضة كبيرة من بوغازيتشي ضد بولو، رضخ أردوغان لرغبة الطلاب وأطاح به، وبعد فترة ظن أن الطلاب سيهدأون إذا عين وصيًا آخر.

وبالفعل في 21 أغسطس الماضي، وقع أردوغان، على قرار تعيين الدكتور محمد ناجي إنجي، رئيسًا لجامعة بوغازيتشي، بدلًا من مليح بولو، ظنًا منه أن الطلاب سيرضخون بعد إقالة بولو.

ونشرت الجريدة الرسمية التركية، القرار الموقع من الرئيس التركي، وفقًا للمادة 13 من قانون التعليم العالي رقم 2547 والمواد 2 و3 و7 من القرار الجمهوري رقم 3.

قرار تعيين محمد ناجي إنجي

وكانت الجريدة الرسمية التركية قد نشرت قرارًا موقعًا من الرئيس أردوغان في الخميس 15 يوليو 2021، يقضي بعزل رئيس جامعة بوغازيتشي، مليح بولو، الذي تم تعيينه رئيسًا للجامعة في 2 يناير 2021م.

وقفات احتجاجية ببوغازيتشي

 

83 % من الطلاب يرفضون وصي أردوغان الجديد

اعترض عدد كبير من الأساتذة والطلاب والعاملين في جامعة بوغازيتشي بإسطنبول، على قرار تعيين محمد ناجي إنجي، رئيسًا للجامعة، وظهرت ردود أفعال قوية على مواقع التواصل الاجتماعي، تقول: «لا نقبل بتعيينه».

ونشر حساب «بوغازيتشي تنتخب» على «تويتر»، يضم أساتذة الجامعة بالإضافة إلى الطلاب والخريجين والعاملين بغرض إجراء انتخابات، نتائج استطلاع رأي كشف عن رفض 95 % من أعضاء هيئة التدريس لتعيين محمد ناجي إنجي، رئيسًا للجامعة، ورفض 89 % من الخريجين، ورفض 83 % من الطلاب و62 % من العاملين.

مسيرات احتجاجية

 

بوغازيتشي تنتفض في وجه أردوغان

استمرت احتجاجات الطلاب وأساتذة الجامعة والعاملين حتى اليوم، حيث نظم كل الأفراد ببوغازيتشي مسيرات احتجاجية ضد قرار أردوغان، مؤكدين أنهم لن يرضخوا ولن يترجعوا عن قرارهم.

وفي حين أن احتجاجات الطلاب مستمرة، تتدخل الشرطة التركية لمنع الطلاب من التظاهر بالقمع والاعتقالات التعسفية، هذا إلى جانب منع الصحفيين من تغطية الأحداث.

اعتقلت الشرطة التركية 14 طالبًا في محاولة منها لترهيب الباقية إلى أنهم صاحوا منددين بذلك، حيث أفرجت السلطات التركية عن 10 طلاب، فيما أحالت 4 إلى المحكمة.

  

 

اعتقال الطلاب

 

من يعارض أردوغان «إرهابي»!

هاجم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مجددًا، طلاب جامعة بوغازيتشي (البوسفور)، واصفًا إياهم بالإرهابيين، مشيرًا إلى أن تركيا ليست بحاجة لمثل هؤلاء الطلاب.

ووفقًا لما ذكره موقع «أيفرنسال» التركي، قال أردوغان في كلمة له خلال افتتاح العام الأكاديمي للتعليم العالي 2021-2022، في مركز بشتابة للمؤتمرات والثقافة، حول طلاب جامعة بوغازيتشي، «لسنا بحاجة لمثل هؤلاء الطلاب. هؤلاء إرهابيون تسللوا إلى الجامعة».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع