زعيم المعارضة: أردوغان «مهرج» وأكبر «إسفين» أمام تطور تركيا

كليتشدار أوغلو وأردوغان

كليتشدار أوغلو وأردوغان

أنقرة: «تركيا الآن»

هاجم رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، اليوم الثلاثاء، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وحكومته، لعدم قيامهم بأي استعدادات للشتاء المقبل، قائلًا إن أردوغان هو أكبر «إسفين» أمام تركيا، وحينما يكون الأمر متعلقًا بالمرابين، فإنهم يتخذون كافة الإجراءات والاستعدادات.

وأضاف كليتشدار أوغلو، خلال كلمة له في اجتماع حزبه الأسبوعي بالبرلمان التركي، أن البلاد جنت 124 مليار ليرة فوائد في 9 أشهر فقط، ولكن هذا لم يعد بالنفع على المواطنين، فالشيء الوحيد الذي عاد على المواطنين هو الغلاء والارتفاع المفاجئ للأسعار وغلاء فواتير الكهرباء والبنزين.

وقال: «على الجميع أن يعلم أن تركيا تنساق إلى الأسوأ، فالشخص رقم واحد في اتباع سياسة (لوبي أسعار الفائدة) هو الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، فأردوغان سلم أكثر من 83 مليونًا إلى حفنة من المرابين».

وتابع: «في الأشهر الخمسة الأولى من عام 2021، انقطعت الكهرباء عن مليون و525 ألف مشترك حتى قبل مجيء الشتاء في تجاهل تام من الحكومة والقصر، كما تم قطع الغاز الطبيعي عن 674000 مشترك».

وذكر أن أردوغان أطل على الأمة كـ«المهرج»، ليقول لهم إن تركيا أفضل من أمريكا وإنجلترا في زيادات البنزين، فضلًا عن قوائم الانتظار في ألمانيا وفرنسا، فضلًا عمن لا يجدون طعامًا وشرابًا، متجاهلًا نصيب الفرد في تلك البلاد، الذي  يتراوح بين 30 - 50 ألف دولار.

واختتم حديثه بأن أردوغان هو أكبر «إسفين» أمام تركيا وأكبر إسفين أمام تطور تركيا ونموها.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع