زعيم المافيا التركية يكشف جرائم شركة صادات الأمنية في سوريا

زعيم المافيا التركي وشركة صادات

زعيم المافيا التركي وشركة صادات

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد زعيم المافيا التركية، سادات بكر، أن شركة «صادات» التركية الأمنية الخاصة، التي أسسها المستشار الرئاسي السابق، عدنان تانريفردي، أرسلت الأسلحة إلى جبهة النصرة في سوريا.

وقال بكر، في تغريدات على «تويتر»: «بعد أن قلت إن شركة صادات كانت تضع الأسلحة في قوافل المساعدات الإنسانية التي ترسل للتركمان في سوريا من أجل جبهة النصرة، خرج مسؤول من الشركة وقال (الأسلحة ذهبت إلى سوريا. أرسلها سادات بكر!) أقسم بالله ليس لديكم أخلاق ولا تخجلون وليس لديكم شرف».

وأردف: «تطبقون مبدأ (الحيلة مباحة في الحرب) بشكل جيد. وتفعلون كل الأشياء القذرة تحت هذا الغطاء. أنتم في سوريا. جنودنا المجيدون وشرطتنا يقاتلون، لكنهم يموتون وأنتم تسرقون كل مصادر دخلهم. ونفس الشيء تفعلونه في ليبيا. قلتم إنكم قدمتم التدرريب إلى 22 دولة، لكنكم لم تصرحوا بأسمائهم».

وأضاف: «نعلم أن أكبر ميزة لديكم هي تدريب المنظمات الإرهابية المتطرفة. والكاتب بجريدة (أكيت)، صبري بلامان، واحد منكم».

واستطرد: «قالوا إن استخبارات البلد الذي تواجدت فيه والهيئات الاستخباراتية المحالفة لها يستخدمونني وأنهم سيتخلصون مني عندما أصبح بلا قيمة». متابعًا، «أنا لا أقول أي شيء ضد تركيا حتى لو مت. ومع ذلك، في يوم من الأيام سوف آتي إلى المحاكم التركية وأخبرهم بما أعرفه عن الرشاوى وتجارة الكوكايين تمامًا كما أخبرت العالم».

وأضاف: «أنتم تقولون إنني زعيم عصابة إجرامية. وبما أنني هكذا، توقفوا عن الضغط علي ودعوني أصور مقاطع الفيديو في سلام. إذا كنت أنا زعيم عصابة إجرامية، فلماذا أنتم خائفون بهذا القدر مني؟!». 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع