أردوغان لميركل: النظام الائتلافي يعيق مصالحنا.. وأنجيلا تُحرجه: لن نغيره

أردوغان وميركل

أردوغان وميركل

إسطنبول: «تركيا الآن»

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، إن المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، أظهرت تعاونًا كبيرًا مع الحكومة التركية طوال فترة حكمها، مشيرًا إلى ظهور بعض المشكلات بين الحكومتين ولكنهم استطاعوا التغلب عليها.

وأضاف في مؤتمر صحفي مشترك مع ميركل، أنهم ناقشوا العديد من القضايا منها العلاقات الثنائية بين البلدين والوضع في أفغانستان ومستجدات الأمور مع حكومة طالبان وليبيا وسوريا، قائلًا إن الأتراك في أوروبا يعانون من العنصرية وكراهية الإسلام والتمييز.

وبصدد الهجرة غير الشرعية لتركيا، فقد أكد أردوغان أن تركيا تلعب دور المضيفة علمًا بأنه يوجد 5 ملايين لاجئ سوري و300 ألف لاجئ أفغاني في الفترة الأخيرة، وقد علقت المستشارة الألمانية على تلك القضية بأن دعم الاتحاد الأوروبي لتركيا سيستمر في هذا الصدد، علمًا بأن الاتحاد الأوروبي يسعى لوقف الهجرة غير الشرعية تمامًا.

وأضافت ميركل، أنها تطرقت في حديثها مع الرئيس التركي إلى المواطنين الألمان المسجونين في تركيا، وتطرقنا إلى قضايا حقوق الإنسان، تحدثنا أيضًا عن المساعدات الإنسانية في أفغانستان، كما تلقينا معلومات حول المحادثات مع طالبان.

وأكدت أنهما تبادلا وجهات النظر المختلفة حول الوضع في سوريا والعلاقات التركية اليونانية وطرق خفض التوتر بين البلدين، معلنة عن ترحيبها بدخول تركيا في اتفاقية باريس للمناخ.

ومن جانبه، أعرب أردوغان عن أمنيته بعدم وجود حكومات ائتلافية في العالم، مؤكدًا أنه لولا وجود نظام الحكومة الائتلافية بألمانيا لجمع البلدين الكثير من المصالح المشتركة، ومن جانبها، أكدت ميركل أن بلادها مسرورة من النظام الائتلافي ولا تفكر أبدًا في الانتقال إلى النظام الرئاسي رغم وجود بعض العوائق في هذا الصدد.

 وأعرب عن أمله في أن تكون الحكومة الألمانية الجديدة على نفس قدر التعاون مع تركيا وتعزيز الصداقة التركية الألمانية في المستقبل، متمنيًا لها التوفيق في حياتها الجديدة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع