زعيم المعارضة: تركيا تحولت إلى «إسطبلات» لأردوغان وعائلته

كمال كليتشدار أوغلو

كمال كليتشدار أوغلو

أنقرة: «تركيا الآن»

وصف رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، مؤسسة وقف شباب تركيا «توجفا»، التي أسسها بلال أردوغان نجل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بـ«الدولة الموازية»، مؤكدًا أن الحكومة الحالية ستتغير قريبًا.

جاء ذلك في مقطع فيديو، مدته 4 دقائق و14 ثانية، نشره عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أكد فيه أن الحكومة التركية ستتغير في القريب العاجل، والتحقيقات معهم ستبدأ عندما تتغير، بحسب موقع «كارت» التركي.

موضوعات متعلقة

ووجه كليتشدار أوغلو، تحذيرًا إلى البيروقراطيين، قائلًا: «أيها الأعزاء، أود أن أخاطب الموظفين، أي البيروقراطيين، الذين يخدمون دولتنا اليوم، في موضوع مهم، هناك شخص وعائلته حوّلوا الدولة التركية إلى دولة شخصية، هذا الشخص وعائلته لديهم بعض المسؤولين الحكوميين الذين يُجبرون على خدمتهم، ولقد شاهدنا عار شباب تركيا (توجفا)، معًا، عادت رائحة المجاري في كل مكان، فلقد حاول هذا الشخص وعائلته السيطرة على الدولة بهيكل مواز يتظاهرون به كأساس».

وتابع كليتشدار أوغلو: «إن مسامحة الظالمين قسوة على الفقراء، وملخص حديثي؛ هو أن الدولة التركية دخلت طريق عودتها إلى أن تكون دولة الشعب مرة أخرى، وإن أولئك الذين يحولون المؤسسات إلى إسطبلات لشخص وعائلته، بالطبع سيخضعون للمساءلة، وستتم إعادة ممتلكات الدولة التي تغطيها مؤسسات مثل (توجفا) إلى الخزانة، لا يزال لديكم فرصة لإخراج أنفسكم من هذه الفوضى، اغتنموا هذه الفرصة، واشهد يا شعبي العزيز».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع