رئيس البرلمان التركي يحيي ذكرى مذبحة باريس بحق 300 جزائري: وصمة عار

مصطفى شنتوب

مصطفى شنتوب

أنقرة- «تركيا الآن»

نشر رئيس البرلمان مصطفى شنتوب اليوم الأحد رسالة على حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي «تويتر» في ذكرى المذبحة الفرنسية التي راح ضحيتها أكثر من 300 جزائري عام 1961..

وقال شنتوب: «قتلت فرنسا أكثر من 300 متظاهر جزائري في 17 أكتوبر 1961 في باريس. أكرر كلمات رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري «ستبقى هذه المجازر وصمة عار على جبين فرنسا. المشاكل البشرية لن تسقط بمرور الزمن».

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع