كاتب تركي: بيان حكومة أردوغان المهاجم لمصر «مضحك»

مصر وتركيا

مصر وتركيا

أنقرة: «تركيا الآن»

انتقد الكاتب بجريدة «جمهورييت» التركية، أورهان بورصالي، حكومة بلاده، برئاسة رجب طيب أردوغان، بسبب سياستها الخارجية مع مصر، وهجومها الأخير على القاهرة، ووصف بيان الخارجية التركية بـ«المضحك».

وقال في مقالة له، الخميس، بعنوان «مصداقية الحكومة صفر: مصر 30 نوفمبر وكافالا»: «عقدت القمة الثلاثية التاسعة بين الرئيس المصري ورئيسي قبرص واليونان، في أثينا، لإدانة أفعال تركيا في شرق البحر المتوسط. رئيس الوزراء اليوناني ميتسوتاكيس، بنى كل سياساته على العداء تجاه تركيا».

وحذر بورصالي حكومة أنقرة من التحالفات العسكرية الجديدة، بين اليونان وبعض الدول الكبرى، قائلًا «سيكون التعاون العسكري الجديد مع الولايات المتحدة الأمريكية، واتفاقيات التعاون العسكري مع فرنسا ضد تركيا، وخطوات التسلح، هو الإعداد الرئيسي لميتسوتاكيس للفوز في الانتخابات المقبلة، ويضمن ازدهار اليونان بسياسة التسلح والعداء!».

وعن رد وزارة الخارجية اليونانية على البيان الثلاثي المشترك، قال بورصالي «بيان أنقرة المضاد (مضحك)، يقول البيان إن السيسي في المكان الخاطئ لعقد التحالفات الدولية. لماذا؟ من فعلًا في المكان الخاطئ منذ 10 سنوات؟ هاجم رجب طيب أردوغان، السيسي، ولم يعترف بحكومته، وتحالف مع الإخوان المسلمين».

وقال بورصالي، «تركت 10 سنوات من العداء مع مصر آثارًا عميقة، وأدت إلى نشوء أعمال عدائية مضادة، ومحاولات أنقرة لتحسين العلاقات لا تسير على ما يرام، ومصر راضية عن إعطاء الأمل لبلادنا بتحسين العلاقات على مستويات منخفضة. إن الأضرار التي تلحقها الحكومة التركية في السياسة الخارجية لا تحصى، ولا يمكنها إصلاحها».

المقال

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع