وزير الدفاع التركي: سنفعل كل ما يلزم ضد الأكراد في سوريا

خلوصي أكار

خلوصي أكار

بروكسل: «تركيا الآن»

أكد وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، اليوم السبت، أن بلاده ستفعل كل ما يلزم ضد تنظيم حزب العمال الكردستاني في سوريا، في الزمان والمكان المناسبين.

وزعم أكار، خلال مؤتمر للرد على أسئلة الصحفيين، عقب مشاركته في اجتماع وزراء دفاع حلف الناتو، في بروكسل، أن وجود قوات بلاده في محافظة إدلب السورية، يسهم في منع «مجازر النظام السوري وحصول موجات هجرة جديدة».

وأضاف: «لدينا اتفاقيات مع الولايات المتحدة والروس بخصوص بعض المناطق بشمال سوريا، لقد نفذنا دورنا في هذه الاتفاقيات بأفضل طريقة ممكنة، وما زلنا نفعل ذلك، ونُذكر نظراءنا بالقيام بدورهم أيضًا».

وحول الوضع في إدلب، قال أكار، إن هناك وقفاً لإطلاق النار، ورغم وجود بعض الخروقات والاشتباكات والاعتداءات بين الحين والآخر، فإن وقف إطلاق النار والاستقرار مستمر في إطار الإجراءات المتخذة بشكل عام، مشيرًا إلى أن الوضع أصبح أكثر هدوءًا عقب لقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

قال أكار: «هناك من يسيء تفسير جهودنا في سوريا على أننا نسعى للبقاء هناك، الناس لا يستطيعون العيش هناك بدون وجود خدمات مياه شرب، وخبز ومأوى، نحن نقوم هناك بجهود تلبية الاحتياجات الأساسية وليس من الصواب تفسير جهودنا بأي طريقة أخرى».

تأتي تلك التصريحات بالتزامن مع تصريحات الرئيس التركي في الفترة الأخيرة، عن شن بلاده عمليات عسكرية في سوريا، ومواصلتها القتال بالأسلحة الثقيلة وبكل الطرق الممكنة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع