متحدث «تيجراي» يُكذب إثيوبيا: دمرتم مستشفىً ومصنعًا وليس هدفًا عسكريًا

تيجراي

تيجراي

كتبت: هبة عبد الكريم

كذّب المتحدث الرسمي باسم الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، جيتاشو رضا، اليوم الأحد، تصريحات الحكومة الإثيوبية التي تفيد باستهداف سلاح الجو الإثيوبي لأهداف عسكرية بإقليم تيجراي.

وقال رضا، عبر موقع «تويتر»، إن قوات رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد استهدفت مستشفى محليًا في «ماي صبري»، بالإضافة إلى مصنع «الميدا للمنسوجات».

وأضاف أن القوات الإريترية المتحالفة مع آبي أحمد، دمرت منذ شهر مصنعًا للمنسوجات، ولا توجد أهداف عسكرية.

وقال المتحدث باسم الحكومة الإثيوبية، ليجيس تولو، اليوم الأحد، إن إثيوبيا شنت غارة جوية اليوم في الجزء الغربي من إقليم تيجراي، واستهدفت موقع تدريب لقوات تيجراي ومستودعًا للأسلحة.

وضربت القوات الجوية للجيش الوطني الإثيوبي، قاعدة تابعة للجبهة الشعبية لتحرير تيجراي الإثيوبية في «ماي صبري»، وفقًا لـ«رويترز».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع