برلماني تركي يسخر من طرد أردوغان للسفراء المطالبين بالإفراج عن كافالا

أنجين أوزكوتش

أنجين أوزكوتش

أنقرة: «تركيا الآن»

سخر النائب البرلماني عن حزب الشعب الجمهوري التركي، أنجين أوزكوتش، من تصريحات الرئيس رجب طيب أردوغان، بطرد 10 سفراء من بلاده، بعد مطالبتهم في بيان رسمي بالإفراج عن رجل الأعمال التركي والمعتقل السياسي، عثمان كافالا.

وقال أوزكوتش، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، «لا أحد يسأل ماذا ستفعل السفيرات إذا قرر أردوغان طردهن؟»، في إشارة منه إلى أن أردوغان استخدم كلمة «رجل» عندما قال «غير مرغوبين»، في حين أن هناك سيدات من بين السفراء المعنيين.

كان الرئيس أردوغان جدد هجومه على سفراء 10 دول غربية بعد مطالبتهم في بيان بالإفراج عن رجل الأعمال التركي والمعتقل السياسي عثمان كافالا، خلال افتتاح عدة مشاريع بمدينة أسكي شهير التركية، قائلًا: «يذهبون إلى الفراش ويستيقظون قائلين كافالا كافالا، 10 سفراء يأتون من أجله إلى وزارة الخارجية، يا لها من وقاحة! ماذا تعتقدون هذا المكان؟ هذه تركيا، هذه ليست دولة قبلية، هذه تركيا المجيدة».

ووجه أردوغان حديثه إلى السفراء، قائلًا: «لا يمكنم المجيء إلى هنا وإعطاء تعليمات لوزارة الخارجية، لقد أعطيت تعليمات لوزير خارجيتي وقلت له ماذا يفعل، سيتعامل معكم باعتباركم شخصيات غير مرغوب فيها في أقرب وقت ممكن، هذه تركيا، ستفهمون وتعرفون ذلك في أقرب وقت ممكن، في اليوم الذي لا تفهمون فيه ذلك، ستغادرون».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع