مستشار الرئيس التركي: أردوغان انتصر سياسيًا على أمريكا

ياسين أقطاي

ياسين أقطاي

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد مستشار الرئيس التركي، ياسين أقطاي، أن تصرف رجب طيب أردوغان تجاه سفراء 10 دول غربية، منهم أمريكا، بعد مطالبتهم بالإفراج عن المعتقل السياسي عثمان كافالا، نموذج يجب أن يُحتذى به، على حد تعبيره.

وقال في تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، «القرار الذي أصدره الرئيس أردوغان بخصوص السفراء الـ10 هو من صميم أعمال السيادة التي لا تقبل النقاش، حتى وإن بدا القرار صادمًا، إلا أنه آتى أكله بعد ساعات، وهذا انتصار سياسي».

وأردف: «لقد اعتاد قادة بعض الدول الانحناء أمام الإغراء والإغواء (الأوروبي - الأمريكي)، وهذا ما حولهم في نظر شعوبهم إلى أتباع وليسوا أندادًا. ما فعله أردوغان يجب أن يكون نموذجًا يحتذى به في التعامل بندية واستقلالية، نحن لا نطالب أحداً أن يكون تابعًا لنا ولا نسعى لذلك وكل ما نسعى إليه هو أن تفهم هذه الدول أننا شعب عريق له تاريخ مجيد ليس بالسهولة نسيانه أو القفز عليه».

وهاجم أردوغان، مؤخرًا، سفراء 10 دول غربية (منهم أمريكا وفرنسا وألمانيا) بعد مطالبتهم في بيان بالإفراج عن رجل الأعمال التركي والمعتقل السياسي عثمان كافالا، قائلًا: «يذهبون إلى الفراش ويستيقظون قائلين كافالا كافالا، 10 سفراء يأتون من أجله إلى وزارة الخارجية، يا لها من وقاحة! ماذا تعتقدون هذا المكان؟ هذه تركيا، هذه ليست دولة قبلية، هذه تركيا المجيدة».

ووجه أردوغان حديثه إلى السفراء، قائلًا: «لا يمكنم المجيء إلى هنا وإعطاء تعليمات لوزارة الخارجية، لقد أعطيت تعليمات لوزير خارجيتي وقلت له ماذا يفعل، سيتعامل معكم باعتباركم شخصيات غير مرغوب فيها في أقرب وقت ممكن، هذه تركيا، ستفهمون وتعرفون ذلك في أقرب وقت ممكن، في اليوم الذي لا تفهمون فيه ذلك، ستغادرون».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع