سفراء الدول الغربية يتراجعون عن تأييد عثمان كافالا

عثمان كافالا

عثمان كافالا

أنقرة: «تركيا الآن»

تراجعت ألمانيا وفرنسا والدنمارك والسويد والنرويج عن مطالبتهم تركيا بالإفراج عن رجل الأعمال التركي المعتقل، عثمان كافالا.

ويأتي هذا التراجع عقب إعلان سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في تركيا، عبر حسابها الرسمي على «تويتر» عن إلغاء موقفها من البيان، إذ قالت «ردًا على الأسئلة المتعلقة ببيان 18 أكتوبر، تشير الولايات المتحدة إلى أنها تحافظ على الامتثال للمادة 41 من اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية»، التي تنص على ضرورة عدم تدخل الدول في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، بحسب ما نشر موقع «صباح» التركي.

كما تراجعت نيوزيلندا وهولندا وكندا وفنلندا عن البيان المشترك عقب إعلان الولايات المتحدة مباشرة ليلحقهم بعدها الدول الخمسة الأخرى.

ومؤخرًا، هدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، سفراء الدول الـ10 لدى بلاده، بالطرد وأعلنهم كأشخاص غير مرغوب فيهم، لمطالبتهم بالإفراج عن كافالا».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع