بعد لقاء بايدن وأردوغان.. أعضاء الكونجرس يعترضون على صفقة «إف-16»

مجلس النواب الأمريكي

مجلس النواب الأمريكي

واشنطن: «تركيا الآن»

جدد أعضاء الكونجرس الأمريكي، اليوم الثلاثاء، رفضهم لشراء تركيا صفقة «إف-16»، وذلك ردًا على الإشارات الإيجابية التي حملها لقاء الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الأمريكي، جو بايدن، في العاصمة الإيطالية، روما، على هامش قمة العشرين.

وتقدم 41 عضوًا بمجلس النواب الأمريكي، بطلب مباشر لوزير الخارجية الأمريكي، أنطوني بلينكن، يعترضون فيه على بيع طائرات «إف-16» لأنقرة، بحسب ما نشر موقع «جمهورييت» التركي.

وأكد الأعضاء، في الرسالة التي قدمها الممثل الديمقراطي كريس باباس، والجمهوري جوس بيليراكيس، والديمقراطية كارولين مالوني التي تمثل نيويورك، أن تقديم إشارات إيجابية لتركيا بشأن صفقة «إف-16» يعطي إشارات خاطئة لأنقرة في الفترة الحالية، إذ أن تركيا في عداء شديد مع الغرب في الوقت الحالي، فضلًا عن تهرب أنقرة من احترام القانون الأمريكي وقوانين حلف شمال الأطلسي «الناتو».

كما ذكروا في الخطاب الرسمي، أن الولايات المتحدة الأمريكية فرضت عقوبات كاتسا على تركيا، لشرائها منظومة الصواريخ الروسية «إس-400»، وقد عاقبت أنقرة بالطرد من برنامج «إف-35».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع