تركيا تتهم اليونان باضطهاد اللاجئين: تُغرق قواربهم وتهدد الصحفيين ليسكتوا!

عمر تشيليك

عمر تشيليك

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد المتحدث الرسمي باسم حزب العدالة والتنمية، عمر تشيليك، أن أوروبا والعالم صامتون حيال اضطهاد اليونان للاجئين وتشويه سمعة تركيا مرارًا وتكرارًا.

وقال تشيليك في تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، «قال رئيس الوزراء اليوناني ميتسوتاكيس مرارًا وتكرارًا أشياء غير صحيحة بشأن اللاجئين. وشوّه سمعة تركيا مرارًا وتكرارًا. هذا إلى جانب توثيق اضطهاد القوات اليونانية للاجئين، ولكن العالم وأوروبا صامتان».

موضوعات متعلقة

وأردف: «وصل اضطهاد القوات اليونانية للاجئين إلى أبعاد رهيبة. عارض رئيسنا هذا الاضطهاد ودحض أكاذيب اليونان في كل مرة. اليونان تُغرق قوارب اللاجئين وتتسبب في موتهم، حيث ترتكب جرائم ضد الإنسانية».

وأضاف: «قالت الصحيفة الهولندية إنجبورج بيوجل لرئيس الوزراء اليوناني ميتسوتاكيس في مؤتمر صحفي: لماذا تكذب بشأن اللاجئين؟ وتلقت عقب ذلك تهديدات عديدة وأصبحت مجبرة على مغادرة اليونان. كل هذا حدث في إحدى دول الاتحاد الأوروبي وتلتزم مؤسسات الاتحاد الصمت حيال اضطهاد اللاجئين».

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع