رويترز: حكومة آبي أحمد تدرب 147 ألف مواطن على القتال

إثيوبيا

إثيوبيا

كتبت: هبة عبد الكريم

أكد مدير الشرطة المجتمعية في مدينة أديس أبابا، سولومون فانتاهون، أن الشرطة دربت 147 ألف متطوع ومتطوعة في مكافحة الجرائم، والشرطة المجتمعية، والانضباط، واللياقة البدنية.

وقال مدير الشرطة، إن 2000 متطوع تلقوا تدريبات إضافية على إجراء عمليات البحث ومساعدة الشرطة على الاستيلاء على الأسلحة وتوجيه الشرطة إلى المشتبه بهم، قائلًا «هؤلاء المتطوعون هم آذان وعيون الشرطة»، وفق وكالة رويترز. 

أوضح الجندي السابق، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا،  جيتاتشو ميجرسا، «أنا الآن أحمي مدينتي بعصا، لكن إذا لزم الأمر وأعطوني سلاحا، سأفعل الشيء نفسه. حيث أنها ليست المرة الأولى التي أدافع فيها عن بلادي ضد قوات تيجراي».

ويُعد «جيتاتشو» من بين عشرات الآلاف من سكان أديس أبابا الذين انضموا إلى جماعات الدفاع بعد أن هدد مقاتلو تيجراي الشهر الماضي بالزحف إلى العاصمة.

جيتاتشو وفريقه (عشرات الرجال الذين يرتدون سترات برتقالية زاهية ويلوحون بالعصي الثقيلة) يفتشون المارة والسيارات بحثًا عن أسلحة ومشتبه بهم من الظهر حتى الساعة 10 مساءً.

وسيطرت الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي على الحكومة لما يقرب من 3 عقود، حتى وصل رئيس الوزراء آبي أحمد إلى السلطة في عام 2018.

وقال جيتاتشو لرويترز «لا توجد طريقة تمكنهم (جبهة تحرير تيجراي) من حكم إثيوبيا مرة أخرى، الكثير من الناس في أديس أبابا يعارضونها».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع