أردوغان: أمريكا تسلح «داعش».. ونتعاون مع إيران وروسيا من أجل السلام

أردوغان وإبراهيم رئيسي

أردوغان وإبراهيم رئيسي

عشق آباد: «تركيا الآن»

اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، البيت الأبيض، بتسليح الجماعات الإرهابية في المنطقة، بما في ذلك تنظيم داعش وحزب العمال الكردستاني، وبتزويدها بالمعدات والأدوات الإرهابية، حسب قوله.

جاء ذلك في تصريحات له اليوم الأحد، خلال لقائه الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، على هامش مشاركته في قمة رؤساء منظمة التعاون الاقتصادي الـ15 في تركمانستان.

وأوضح أردوغان، أن في إمكان بلاده وإيران على وجه الخصوص إحداث نقلة نوعية في مستوى العلاقات بينهما، لا سيما في القطاعات الاقتصادية، قائلًا: «إن البيت الأبيض يُدرب ويسلح كل الجماعات الإرهابية في المنطقة، بما في ذلك داعش وحزب العمال الكردستاني، ويزودها بالمعدات والأدوات لخلق عدم الثقة في المنطقة، لهذا السبب نعتبر التعاون المشترك ضرورياً لإحلال السلام في المنطقة».

وأكد أردوغان، قدرة تركيا بالتشارك مع إيران وروسيا، على حفظ السلام بالمنطقة، قائلا: «بإمكان إيران وروسيا وتركيا الحفاظ على أمن واستقرار المنطقة بالتعاون مع باقي الدول».

من جانبه، قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي: «يمكن لإيران وتركيا تقريب العلاقات الاقتصادية والسياسية بين البلدين إلى المستوى الاستراتيجي من خلال تحسين المستوى للتجارة والتبادلات، وإن تطوير التعاون والتنسيق بين البلدين في القضايا الإقليمية وذات الاهتمام المشترك يصب في مصلحة البلدين ويخدم السلام والاستقرار في المنطقة».

وعن علاقات بلاده بتركيا وأذربيجان، قال الرئيس الإيراني: «هذه الدول الثلاث لديها العديد من القواسم الثقافية والدينية والعقائدية المشتركة، ويجب ألا نسمح بتعكير هذه العلاقات، بل يجب أن نخيب آمال أعدائنا المشتركين من خلال تقريب العلاقات قدر الإمكان».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع