تزامنًا مع انهيار الليرة التركية.. أردوغان يسعى للقاء محمد بن سلمان في قطر

أردوغان  ومحمد بن سلمان

أردوغان ومحمد بن سلمان

كتبت: هبة عبد الكريم

كشفت وكالة «رويترز»، أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، سعى للقاء ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، بالعاصمة القطرية الدوحة، بحسب شخصين مطلعين على الأمر.

وقال أحد المصادر، إن مثل هذا الاجتماع المباشر بين أردوغان ومحمد بن سلمان يبدو غير مرجح هذا الأسبوع، لكنه قد يُعقد قريبًا، وستكون الأولى بين الزعيمين بعد مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية السعودية في إسطنبول عام 2018.

وكان من المقرر أن يزور الأمير السعودي محمد بن سلمان، الدوحة، يوم الأربعاء.

وقال مسؤول تركي ومسؤول خليجي، على دراية بخطط الزيارة، إن مناقشات جرت لتحديد لقاء بين أردوغان ومحمد بن سلمان في قطر.

وقال المسؤول التركي، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، «البرامج لم تتماش، لذلك لا يبدو أنه سيكون هناك اجتماع هذا الأسبوع، لكن من الممكن أن يعقد هذا الاجتماع في موعد قريب عندما تتوافق البرامج»، مضيفًا أن هناك العديد من الفرص للتعاون حيث يتم حل القضايا الإقليمية.

ووصل أردوغان إلى قطر في الوقت الذي يعاني فيه الاقتصاد التركي من انهيار تاريخي للعملة وارتفاع التضخم في أعقاب سلسلة من تخفيضات أسعار الفائدة التي سعى إليها أردوغان على الرغم من انتقادات واسعة.

وفي مؤتمر صحفي في الدوحة، أمس الاثنين، قال وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو، إن تركيا ليس لديها خطط لطلب مساعدة مالية من الدوحة، وقال نظيره القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن قطر تبحث في الفرص الناشئة عن التحديات الاقتصادية التي تواجهها تركيا.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع