بالأرقام: «طالبان» تفوقت على أردوغان في إدارة الاقتصاد

فايق أوزتراك

فايق أوزتراك

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد المتحدث الرسمي باسم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، فايق أوزتراك، أن العملة الوطنية الليرة التركية تحطمت، لدرجة أن «الأواني في المطابخ فارغة».

ووفقًا لما ذكره موقع «سوزجو» التركي، قال أوزتراك، اليوم الثلاثاء، في كلمة له عقب اجتماع اللجنة المركزية بالحزب: «ما شاء الله، طالبان تفوقت على أردوغان في إدارة الاقتصاد، أردوغان الذي قال إنه كتب فصلًا في الاقتصاد التركي. الآن سيبيعون ما لدينا وما ليس لدينا من أجل الحصول على المال من الخارج. ثم يسمون ذلك (نموذج الاقتصاد الجديد)، وسيحاولون خداع الأمة بقولهم هذا نموذج عمل صيني وياباني!».

وأضاف: «تتغير ملصقات الأسعار في الأسواق كل ساعة يوميًا. فاتورة الوقود لم تعد تناسب المستهلكين ولا أصحاب محطات الوقود».

موضوعات متعلقة

وأردف: «هناك كساد اقتصادي. هذا هو أثر حكومة أردوغان الشخصية مثل العسل. منذ أن قال محافظ البنك المركزي إنه ينظر إلى الجوهر وليس التضخم، فقدت الليرة التركية الكثير من قيمتها أمام العملات الأخرى، ففي 3 أشهر فقط، فقدت الليرة التركية 39% من قيمتها أمام الدولار الأمريكي، و36% أمام الليف البلغاري، و36% أمام الروبية الباكستنية، و29% أمام العملة الأفغانية تحت إدارة طالبان!».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع