نائب تركي: إهانة أتاتورك سببها السياسة العدائية لحزب أردوغان

يلدرم كايا

يلدرم كايا

إسطنبول: «تركيا الآن»

قال النائب البرلماني عن حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، يلدريم كايا، إن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا برئاسة رجب طيب أردوغان، يتبنى سياسة بغيضة وعدائية في تنشئة الأجيال، هي ما أدّت لظهور شباب يحقرون من زعيمنا مصطفى كمال أتاتورك، ولا يحترمونه.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، فيديو لمجموعة من الطلاب الأتراك يمزقون ملصقات تحمل صورة مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك، بأداة حادة، وذلك في مدرسة ثانوية بمقاطعة بشكتاش في مدينة إسطنبول.

وقال يلدريم كايا، في تغريدة له عبر «تويتر»، إن «سياسة تنشئة الشباب الانتقامية لحزب العدالة والتنمية هي التي جعلت هؤلاء الأطفال على هذا النحو، وإلا فإن هذه التصرفات لن تصنع وطنًا حرًا بعد إهانة قائد تركي يحظى باحترام العالم». 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع