اليونان: تركيا تنتهك القواعد الأساسية للممارسة الدبلوماسية

نيكوس دندياس

نيكوس دندياس

كتبت: هبة عبد الكريم

انتقدت اليونان، جارتها تركيا، واعتبرتها تنتهك القواعد الأساسية للممارسة الدبلوماسية، في إدانة لهجوم الخارجية التركية على الرئيسة اليونانية، كاترينا ساكيلاروبولو، عقب كلمة لها بحفل تعريفي بقصر يخطط لبنائه بالعاصمة أثينا، تناولت فيها التاريخ التركي الحديث.

كانت وزارة الخارجية التركية، أصدرت بيانًا اليوم الخميس، قالت فيه إن «مزاعم الرئيسة اليونانية لا تغير حقيقة أن اليونان هي التي حاولت احتلال الأناضول، وأن الجيش اليوناني ارتكب جرائم وحشية ضد الإنسانية، لا سيما ضد المدنيين الأبرياء في منطقة غرب الأناضول، نذكر مرة أخرى أن اليونان ملزمة بتعويض الأضرار الناجمة عن أعمالها المخالفة لقوانين الحرب، وفقًا للمادة 59 من معاهدة لوزان للسلام، وبسبب الجرائم المدرجة أيضًا في تقرير لجنة تحقيق دول الحلفاء».

وردت وزارة الخارجية اليونانية، الخميس، في بيان قالت فيه «مرة أخرى، في انتهاك للقواعد الأساسية للممارسة الدبلوماسية، ينجح الجانب التركي في مواجهة مسؤول كبير من اليونان، وهذه المرة هي رئيسة اليونان، يشوه الجانب التركي للأسف مرة أخرى الواقع، ويخفي ليس فقط ما حدث في الماضي، لكن أيضًا سياسته المستمرة التي تنتهك القانون الدولي بشكل يومي تخلق توترات وتسمم المناخ بين البلدين».

وأردفت: «تشير اليونان، التي ترفض في مجملها الاعتراضات التركية، إلى أن قبول الحقيقة التاريخية ومصالحة الأمم مع ماضيها هو قفزة أخلاقية في التغلب على الخلافات بين الشعوب وضمان التعايش السلمي في المستقبل».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع