قوات حفظ السلام الروسية تغادر كازاخستان

كازاخستان

كازاخستان

«تركيا الآن»

قالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، إن قوات حفظ السلام الروسية العاملة ضمن قوات منظمة «معاهدة الأمن الجماعي»، قد غادرت كازاخستان.

وأوضحت الوزارة، في بيان، أن القوات قامت بتحميل معداتها على متن طائرات نقل عسكري طراز «إيل 76 – وآن 24» وانطلقت من مطار «ألماآتا» (إلى نقطة الانتشار الدائم)»، بحسب ما أوردته وسائل إعلام روسية.

وكانت الوزارة، أعلنت في وقت سابق، عن مغادرة الدفعة الأولى من قواتها.

وبناء على طلب من الرئيس الكازاخي قاسم جومارت توكاييف، أرسلت روسيا قوات إلى كازاخستان، بالاشتراك مع دول «منظمة معاهدة الأمن الجماعي»، لفض الاحتجاجات الشعبية التي اندلعت بعد رفع الحكومة أسعار الوقود، ما سبب انتشار أعمال عنف دامية، وصداماً بين المواطنين وقوات الأمن في أنحاء البلاد.

ومن المتوقع أن يستغرق سحب باقي القوات، التي أتت من بيلاروس وأرمينيا وطاجيكستان وقرغيزستان - أعضاء منظمة معاهدة الأمن الجماعية - عشرة أيام.

وأفادت وسائل إعلام كازاخية، بوفاة قرابة 160 شخصاً وإصابة ألفين واعتقال 8 آلاف خلال الاحتجاجات.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع